الرئيسية » رياضات أخرى » تنس » تسعى التشيكية لوسي سافاروفا للاحتفاظ بلقب بطولة قطر توتال المفتوحة التي تنطلق خلال أيام في العاصمة القطرية الدوحة.

تسعى التشيكية لوسي سافاروفا للاحتفاظ بلقب بطولة قطر توتال المفتوحة التي تنطلق خلال أيام في العاصمة القطرية الدوحة.

 

أكدت التشيكية لوسي سافاروفا المصنفة العاشرة على العالم أنها كانت تنتظر العودة إلى بطولة قطر توتال المفتوحة 2016 منذ فترة طويلة بصفتها البطولة التي بدأت منها اللاعبة رحلة تألقها في العام 2015 لتدخل قائمة أفضل 10 لاعبات في التصنيف العالمي وتصل إلى المباراة النهائية لبطولة فرنسا المفتوحة للتنس.

وكانت سافاروفا التي حصلت على اللقب في العام 2015 أولى الواصلات إلى مدينة الدوحة استعداداً لنسخة هذا العام من البطولة التي تقام خلال الفترة من 21 إلى 27 شباط/فبراير 2016.

ومنذ وصولها إلى الدوحة الأحد الماضي، تستمتع اللاعبة البالغة من العمر 29 عاماً بالأجواء الساحرة التي تعيشها في العاصمة القطرية هذه الأيام وتجري تدريباتها اليومية على ملاعب مجمع خليفة الدولي للتنس والإسكواش.

وبعد غيابها عن بطولة أستراليا المفتوحة، أولى بطولات الغراند سلام لهذا الموسم بداعي الإصابة، تسعى وصيفة نسخة العام 2015 من بطولة فرنسا المفتوحة إلى تكرار انجازها الذي حققته الموسم الماضي عندما تغلبت على البيلاروسية فيكتوريا أزارينكا بمجموعتين نظيفتين لتحصل على لقب بطولة قطر توتال أول ألقابها في بطولة فئة الـ”بريميير”.

وعلى الرغم من دخولها بطولة العام الماضي كلاعبة غير مصنفة، أطاحت سافاروفا بثلاث لاعبات مصنفات في طريقها للمباراة النهائية، أولهن المصنفة الخامسة إيكاترينا ماكاروفا ثم المصنفة السادسة أندريا بتكوفيتش ثم المصنفة التاسعة كارلا سواريز نافارو.

وعن بطولة العام الماضي، قالت سافاروفا التي تلعب بيدها اليسرى:”لدي ذكريات رائعة من بطولة العام الماضي وإنني سعيدة بعودتي إليها مرة أخرى. تعرضت لإصابة وعانيت من المرض فترة طويلة ولم أتمكن من المشاركة في بطولة أستراليا المفتوحة وبطولتين أخريين، لذلك فإن بطولة قطر توتال المفتوحة للتنس هي أول بطولة لي في الموسم لذلك قررت المجيئ والتدريب هنا استعداداً لها” .

وتابعت: “أتطلع إلى تكرار إنجاز العام الماضي. فهنا بدأ كل شيء وإنني سعيدة بالعودة إلى المكان الذي بدأت منه رحلة نجاحي في الموسم الماضي وأتمنى أن تكون البطولة بداية لأشياء أكبر”.

وعن مستوى التنظيم وعن البطولة بوجه عام، قالت اللاعبة: “بطولة قطر توتال رائعة التنظيم وقد اعتدت المشاركة بها في السنوات الأخيرة فقد شهدت البطولة تحقيقي لأول انتصار ببطولات رابطة اللاعبات المحترفات. فقد كانت المرة الأولى التي أفوز فيها على أزارينكا. أعتقد أن ذكرى حملي لكأس البطولة ستظل خالدة في ذاكرتي لفترة طويلة. واتطلع لمواصلة التألق هذا العام”

وأردفت: “كل عام ألمس المزيد من التطور في مختلف الجوانب، فمن الواضح أن الاهتمام برياضة التنس يتزايد في دولة قطر كما يتم إدخال المزيد من التحسينات على البنى التحتية. أود أن أشكر الاتحاد القطري للتنس شكراً جزيلاً على منحي الفرصة للتدرب هنا”.

وعندما سُئلت اللاعبة عن الكوكبة الكبيرة من النجمات المشاركات في البطولة وفي مقدمتهن الأميركية متصدرة التصنيف العالمي سيرينا وليامس، قالت سافاروفا التي تقيم في مدينة موناكو: “تشهد بطولة الدوحة منافسة قوية على لقبها كل عام. فرياضة التنس أصبحت أكثر قوة في هذا الأيام لذلك فإن كل المباريات قوية. بالتأكيد، سيضفي وجود سيرينا وليامز المزيد من الإثارة إلى أجواء البطولة. ولكنني على أية حال أتعامل مع البطولة مباراة بمباراة.

التعليقات

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

أخيرا فرنسا تتأهل للدور النهائي بكأس الاتحاد للتنس بعد غياب عشر سنوات

Share this on WhatsAppبعد فوز فرنسا على هولندا 3-2 تأهلت لنهائي كأس الاتحاد لكرة التنس، وسوف تقابل التشيك حاملة اللقب ...